الرئيسية - أخبار - استطلاع جنان السبيل حديقة العشاق بين الأمس واليوم

استطلاع جنان السبيل حديقة العشاق بين الأمس واليوم

محمد بوهلال :   استطلاع  

  يعتبر جنان السبيل أجمل حديقة على المستوى الوطني والإفريقي ويمتد على مساحة أكثر من سبع هكتارات،ويقع قرب ساحة بوجلود التاريخية محاذيا لساحة البطحاء التي بصمت تاريخ المغرب بالتوقيع على وثيقة الاستقلال في 11 يناير سنة 1944 من لذن عدد من الزعماء السياسيين والوطنيين في طليعتهم  الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي  الراحل عبدالرحيم بوعبيد وغيره من الوطنيين ،وقد تم هذا الحدث التاريخي بمنزل الوطني المجاهد المرحوم الحاج احمد مكوار .

وقد استمد جنان السبيل  اسمه حسب المصادر التاريخية من قصبة المرابطين التي تقابله والتي تقف شامخة منذ تأسيسها في القرن 11 الميلادي على يد الملوك المرابطين وفي طليعتهم يوسف بن تاشفين الذي امتد نفوذه إلى الأندلس بعد معركة الزلاقة الخالدة واعتقاله لأشهر ملوك الطوائف المعتمد بن عباد بمراكش ،ثم صار بعد ذلك روضا للسلطان المولى عبدالله العلوي  في القرن الثامن عشر حيث كانت تغرس فيه الأشجار المثمرة إلى جانب أشجار التزيين،ليصبح في القرن التاسع عشر روضا أميريا محاطا بأسوار عالية .

وبحلول سنة 1917 أي بعد خمس سنوات على توقيع وثيقة الحماية فتح للعموم حيث كانت تقام فيه حفلات للموسيقى  الأندلسية ،ويذكر عدد من سكان فاس الجديد عاصمة الدولة المرينية أن اسم جنان السبيل يوحي إلى الصدقة والمجانية عند زيارته وهو نفس التوجه الذي اختطته المجالس المنتخبة لتحفيز سكان فاس عامة والمدينة العتيقة لزيارته والاستمتاع بما يزخر به من أشجار ونباتات للتخفيف من عناء التعب وخاصة أيام الجمع حيث يؤمه عدد كبير من عشاق الطبيعة والصناع التقليديين .

المياه والنواعيروالغراميات

اشتهر جنان السبيل بوفرة مياهه وغزارتها هاته المياه التي تنساب من وادي الجواهر لتدير النواعير الخشبية  التي كانت تنساب في قنوات بسيطة نحو الأحواض ليقوم العمال بسقي الأشجار والنباتات ،كما اشتهر جنان السبيل بكثرة مقاهيه حيث كان عشاق المطربة أم كلثوم والموسيقار عبد الوهاب وكذا عشاق الملحون  يستمتعون بأرق الألحان وأشهر القصائد الملحونية ،غير أن هذه الحركة التنشيطية تم إقبارها بعد الإصلاحات التي عرفها جنان السبيل ولم يبق من تلك المقاهي سوى مقهى الناعورة الذي أصبح مستقلا عن الحديقة وعرف ا نوعا من التطور، غير انه لازال يحتفظ ببعض من تلك الأشياء الجميلة وخاصة الناعورة الخشبية القديمة والتي أصابها الشلل رغم وفرة المياه التي تعانقها باستمرار وتعكس ألحانا حزينة كأنها تستنجد وتناشد المسؤولين للقيام بإصلاحها حتى لا تصبح أشلاء وقطعا خشبية يحملها التيار المائي إلى المجهول.

واذا كان جنان السبيل اشتهر بالمياه والأشجار والنباتات والنواعير والمقاهي فانه ظل شاهد إثبات على عدد لايحصى من القصص الغرامية منها  ما توج بالزواج ومنها من كان ماله الخيبة ،ولعل أشهر قصة غرامية اشتهر بها جنان السبيل هي تلك القصة التي تغنى بها المبدع الملحوني الراحل محمد بوزوبع ويتعلق الأمر بقصيدة دمليج ازهيرو التي كان مسرح أحداثها العاطفية انطلاقا من جنان السبيل ،وبالإضافة إلى العواطف والأحلام البنفسجية كان جنان السبيل ملتقى للوطنيين للقيام بإعمال فدائية ضد المستعمر وكانت كلمة السر بينهم لقاؤنا في النجمة التي لازالت قائمة ومحط عناية من طرف المسؤول التقني السيد حسن الراوي الذي قال عنه منسق مشروع إعادة هيكلة جنان السبيل السيد جون دولان لولاه ما كان لشيء أن ينبث .

أغراس  جنان السبيل

يقول السيد حسن الراوي ومساعده السيد ادريس ..إن أنواع النباتات بجنان السبيل كثيرة وغير محصية أهمها أحواض كبيرة من قصب الخيزران والنخيل والصنوبر والكالبتوس وعدد هام من أنواع الزهور والورود والأشجار والشجيرات، كما تعيش بأحواضه   نباتات نادرة منها السكاس والكاميروس ، وتعيش  به أشجار يفوق عمرها  المئة سنة .

ومن المعلوم يضيف السيد الراوي أن المغرب كان منذ القدم له علاقات دبلوماسية مع كثير من الدول الإفريقية والأوروبية وغيرها ،كان عدد من الملوك والشخصيات التي تزور المغرب تقدم   للسلاطين هدايا من ضمنها نباتات واشجار كانت تغرس بجنان السبيل وهو ما انعكس على الحديقة في تنوع طابعها  فهناك حدائق ذات طابع أندلسي  وأخرى ذات الطابع الفرنسي والانجليزي والإفريقي  زيادة

على  حدائق تمتز بالطابع الأسيوي والمكسيكي وهذا ما نجده نادرا في حدائقنا الوطنية .

الجفاف والتقسيم الإداري ظل جنان السبيل  مزدهرا ويانعا منذ القرن التاسع عشر إلى حدود التسعينات حيث عمت موجة الجفاف جل المناطق المغربية فجفت الأنهار التي كانت مياهها عاملا أساسيا في حياة الأشجار والشجيرات ومختلف الورود والنباتات وخاصة نهر وادي الجواهر المزود الأساسي لجنان السبيل بمياه الري ،وبالإضافة إلى عامل الجفاف الطبيعي أنضاف إلى ذلك عامل التقسيم الإداري الجديد الذي انتقلت فيه الجماعات من وحدة المدينة إلى تجربة المقاطعات حيث تم تقسيم فاس إلى خمس جماعات محلية فنتج عن ذلك تقسيم العمال والتحاقهم بمختلف المقاطعات ،كما تم تقسيم الآليات وكل الوسائل التي كانت تستعمل في إطار وحدة المدينة مما زاد الطين بلة ،وقد نتج عن ذلك قلة اليد العاملة وتقليص عدد الحراس الشيء الذي أدى إلى تقهقر كبير في الحياة البيئية وإتلاف لعدد هام من المغروسات ،زيادة على الانزلاقات العديدة وانعدام الأمن وهيمنة المنحرفين واستغلالهم للظرفية الحرجة التي  يمر بها  هذا الروض البيئي فأصبح جنان السبيل مرتعا لتعاطي الخمور وغيرها من الموبقات .

إعادة الهيكلة

أمام هذا الوضع المتردي وحتى تظل هذه المعلمة البيئية مفخرة للمغرب تبنت  سمو الأميرة للاحسناء رئيسة مؤسسة    محمد السادس لحماية البيئة عملية إنقاذ جنان السبيل ورصدت لذلك ميزانية هامة على أساس أن يصبح جنان السبيل كما كان عليه سابقا ،وتم الاتفاق على جلب المياه من عين سند غير أن الله من بالأمطار فاحيي العيون والأنهار وتدفقت مياه وادي الجواهر مرة أخرى فأحيت النباتات والأشجار مما ساعد على تقدم الإشغال حيث تم بناء الأحواض وشقت الممرات وتم وضع نافورة اصطناعية أما البركة المائية فقد تم بناء جزيرة بداخلها وغرست بها مجموعة من أشجار النخيل ،وأصبح يعيش بداخلها عدد هام من الإوز والأسماك التي تبتلع النباتات الطفيلية مما أضفى على جنان السبيل رونقا ساحرا ،غير أن التخوف من الجفاف لازال قائما مما يستدعي التفكير في مياه السقي حتى لايضرب الجفاف المنطقة مرة أخرى سيما وان الأشغال جارية لحد الآن لإحياء وديان جنان السبيل التي تحيط بداخله .

التسيير والتدبير

وفي 7يونيه 2010 تم تدشينه بعد انتهاء أهم الأشغال من طرف سمو الأميرة للاحسناء وتم تكليف مقاولة لصيانته غير انه وقع تراجع ملموس في مستوى الصيانة مما جعل مجلس المدينة يقرر التكفل بصيانته وتدبير شؤونه، فتم تشكيل مجموعةا لجماعات المحلية  للقيام بهذه المهمة ورصدت كل جماعة وكذا العمالة ومجلس الجهة ميزانية خاصة تقدر ب15 مليون درهم خصص ثلثاها لليد العاملة والإدارة والثلث الباقي خصص للآليات والاغراس وأسندت مهمة الصيانة  إلى الإطار الكفء السيد الحسن الراوي يساعده السيد ادريس الباخري ،وأصبح المنتزه يتوفر على 14 حارس و22 عامل وسائق وكاتبة بالإضافة الى المدير.

زوار الحديقة

طبعا فان جنان السبيل بعد الإصلاحات الجذرية التي عرفها استرجع زبناءه من زوار مدينة فاس والسياح الوطنيين والأجانب الذين عبروا لنا عن إعجابهم بهذه المعلمة البيئية ،كما عاد التلاميذ والطلبة إلى عادتهم القديمة التي تتجلى في مراجعة الدروس وإعداد الامتحانات خاصة شهادة البكالوريا حيث تكتظ الحديقة بهذه الفئات عند اقتراب موسم الامتحانات .

وعند تصفحنا للدفتر الذهبي الذي خصصته الإدارة لتسجيل الانطباعات والملاحظات   إذ عبروا عن إعجابهم بما أنجز ،كما نوهوا بكل العاملين من بستانيين وحراس وإداريين كما  أشادوا  بطريقة التسيير والتدبير التي اختطتها مجموعة الجماعات  المحلية والقائد المكلف بالأمن السيد بلمليح .

التنشيط الفني والثقافي

منذ سنة 2010 وبعد أن فتح اجنان السبيل أبوابه للعموم مرة أخرى عرف حركة هامة في المجال الثقافي والفني حيث أقيمت فيه حفلات موسيقية أندلسية وصباحيات لطرب فن الملحون وخاصة بمناسبة المهرجان الوطني لهذا الفن الرفيع الذي ينظمه مجلس المدينة في إطار برنامجه الثقافي زيادة على استغلاله من طرف مؤسسة فاس سايس في مهرجان الموسيقى العريقة كما تنظم بها حفلات تكريمية يقيمها المركز الثقافي الأمريكي لحاملي شهادة الماستر في اللغة الانجليزية بالإضافة إلى حفلات جوائز الإعلام الأخضر الذي ينظمه  كل سنة المنتدى الجهوي للمبادرات البيئة الذي يرأسه ذ عبد الحي الرايس ،علما أن إدارة الحديقة ستنظم في الأسابيع المقبلة  عند افتتاح موسم الصيد المباراة الوطنية الأولى لصيد اكبر سمكة تعيش ببركة الحديقة .

.

ماذا بعد ؟

مما لاشك فيه أن مدينة فاس وان كانت تعتبر من المدن السياحية نظرا لطابعها المعماري الفريد من نوعه  ومآثرها التاريخية ودور ضيافاتها الرائعة إلا إنها لا تتوفر على أماكن للتنشيط السياحي مما يجعل السائح يقضي فيها يوما واحدا يخصصه لزيارة المدينة العتيقة ليغادرها بعد ذلك إلى منطقة أخرى .

السؤال الذي يتبادر إلى الذهن لماذا لم يفكر مجلس المدينة في إحداث مشروع تنشيطي بحديقة جنان السبيل على غرار حديقة سندباد كما كانت عليه سابقا ؟ولماذا لم يتم إعادة هيكلة المقاهي التي كانت تعج بالزبائن ولم ولم ؟اسئلة كثيرة ومشايع كثيرة يمكن إقامتها إما عن طريق التسيير الذاتي كما هو عليه الآمر حاليا والذي أعطى نتائج مبهرة بشهادة الجميع آو عن طريق التدبير المفوض وفق دفتر تحملات مضبوط وبذلك تستفيد الجماعة وتنتعش المدينة العتيقة اقتصاديا وبالتالي يجد السائح الوطني أو الأجنبي مكانا يجمع بين المتعة البيئية والتنشيط بشتى أنواعه .

عن Azziz_Bakouch

عزيز باكوش 2. مكلف بالإعلام والاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربيةوالتكوين بجهة فاس بولمان 3. كاتب مهتم بشؤون الإعلام في مختلف تجلياته 4. مراسل معتمد لجريدة الاتحاد الاشتراكي المغربية 5. مدير موقع فاس اليوم الالكتروني fes-today. com

شاهد أيضاً

بالمركز الجهوي للتكوينات والملتقيات بفاس: اجتماع موسع في شأن تتبع وإعداد مشاريع البناءات المدرسية بجهة فاس مكناس الث

  عزيز باكوش **        بهدف الوقوف على مستوى تقدم مشاريع البناءات التابعة للمديريات الإقليمية …