الرئيسية - أخبار - بيان لجنة التتبع المنبثقة عن اجتماع ممثلي الجمعيات الجهوية و الإقليمية للمرشدين السياحيين و نقابة مرشدي الجبال ليوم 14 يناير 2018

بيان لجنة التتبع المنبثقة عن اجتماع ممثلي الجمعيات الجهوية و الإقليمية للمرشدين السياحيين و نقابة مرشدي الجبال ليوم 14 يناير 2018

 

بيان لجنة التتبع المنبثقة عن اجتماع ممثلي الجمعيات الجهوية و الإقليمية للمرشدين السياحيين و نقابة مرشدي الجبال ليوم 14 يناير 2018 ” تمخض الجبل فولد فأر” توصلنا يوم الخميس 18 يناير 2018، بمشروع بيان من وزارة السياحة تدعونا للتوقيع عليه و الذي لم يرق لﻷسف إلى انتظارات المرشدين بالنظر لمستوى الحضور. هذا البيان الذي يظهر الهوة العميقة التي توجد بين الوزارة الوصية و المرشدين السياحيين في وجهة نظرهما. ففي الوقت الذي يرى المرشدون السياحيون أن تطبيق المادة 31 من القانون المنظم للمهنة، بأثر رجعي اعتمادا على قرار وزاري، فيه خرق للقانون نفسه، نجد الوزارة تتحدث عن كيفيات تسليم الاعتمادات ” للمتطفلين الميدانيين” في إطار المقاربة التشاركية و كأننا راضين عن الموضوع أصلا و ذلك لنسف التعبئة الشاملة التي تعرفها جمعيات المرشدين السياحيين في مجموع تراب المملكة. ما يجب الإشارة إليه هو أن الوقفة الاحتجاجية التي كانت أمام الوزارة كانت إسقاطا منطقيا للاحتجاجات المماثلة التي كانت موازية في التوقيت و أمام مختلف المندوبيات السياحية المغرب. و هذه الوقفات دعت إليها اللجنة المنبثقة عن اجتماع ممثلي الجمعيات الجهوية و الإقليمية للمرشدين السياحيين و نقابة مرشدي الجبال بالمغرب يوم 14 يناير 2018. يعني أن الأحداث مترابطة في ما بينها. و ليس كما تحاول الوزارة إظهاره أنه اجتماع عادي مع رؤساء الجمعيات الجهوية. إن الوزارة من موقعها تحاول تدبير الزمن و إدخالنا في متاهات التوافقات حول بيان مشترك لا يغني و لا يسمن من جوع مما يؤثر على مصداقيتنا أمام من كلفونا بمهمة متابعة مخرجات اجتماع 14 يناير السالف الذكر. في حين أننا مسؤولون عن تدبير الموقف في احترام تام لالتزاماتنا النضالية. و عليه فقد قررنا ما يلي: 1- الرفض جملة و تفصيلا لما جاء في البيان المقترح علينا من طرف الوزارة. 2- اللجوء إلى القضاء لإلغاء المباراة بسبب انقضاء الآجال القانونية الواردة في القانون التنظيمي. 3- مقاطعتنا لجميع التكوينات التي تقترحها الوزارة. 4- عزمنا مقاضاة أية مؤسسة سياحية قدمت وثائق لتدعيم ملفات المترشحين المفترضين. من شهادات عمل أو شهادات كفاءة أو رسائل توصية و ذلك للمساعدة في خرق المادة 21 من القانون. 5- الدعوة لوقفة احتجاجية لكافة المرشدين السياحيين بالمغرب أمام وزارة السياحة. عن لجنة التتبع

عن Azziz_Bakouch

عزيز باكوش 2. مكلف بالإعلام والاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربيةوالتكوين بجهة فاس بولمان 3. كاتب مهتم بشؤون الإعلام في مختلف تجلياته 4. مراسل معتمد لجريدة الاتحاد الاشتراكي المغربية 5. مدير موقع فاس اليوم الالكتروني fes-today. com

شاهد أيضاً

بولمان: انطلاق عملية تشخيص احتياجات أقسام التعليم الأولي مكون التأهيل

  أشرف السيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بإقليم بولمان رفقة السيد رئيس الشبكة الإقليمية …