الرئيسية - أخبار - مهرجان تازة لموسيقى الشباب : ورقة تعريفية

مهرجان تازة لموسيقى الشباب : ورقة تعريفية

إن منسقية النسيج الجمعوي التازي انطلقت أساسا في سياق المرافعة العميقة والتاريخية حول إقليم تازة والمطالبة بإعادة الاعتبار له بدءا من إدماجه الرمزي في جهة فاس مكناس ومرورا بتهييء ملفات مدققة حول انشغالات الساكنة ومشاكلها على صعيد هذا الإقليم ثم سبل الرقي بالمشاريع والترافع مع الجهات المعنية، من أجل الرفع من وتيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والرياضية بعموم المنطقة، وكل ذلك وفقا لأحكام الدستور وباقي النصوص الجاري بها العمل وباعتبار المجتمع المدني رافعة أساسية للتنمية في البلاد وذلك إلى جانب المؤسسات والجهات الأخرى، فعلاوة على التنسيق بين الإطارات المختلفة الاهتمامات والانشطة والتوجهات والميول، فإن المنسقية ما فتئت تدعم وتنظم عدة فعاليات وأنشطة متميزة، منذ تأسيسها وقد أصبحت بذلك فاعلا أساسيا في المشهد الجمعوي والمدني على صعيد تازة والجهة ككل.
 في هذا السياق وضعت منسقية النسيج الجمعوي التازي نصب عينيها منذ انطلاق عملها في 2015  ضرورة تثمين الطاقات الخلاقة لدى الشباب التازي في مختلف المجالات الثقافية والاجتماعية والرياضية بهدف  إدماجه الموفق في مجتمعه و بناء مستقبله، ورعاية مواهبه وطاقاته.
إن الشباب باعتباره قوة الحاضر والمستقبل يستوجب من القوى الحية والمدنية في البلاد الاهتمام به ورعاية مواهبه لتحسيسه بمواطنته ومغربيته وانتمائه الحضاري والإنساني، ويعتبر الفن الرفيع من ابرزمجالات الاشتغال ضمن هذا التوجه البناء، ولذلك ارتأت منسقية النسيج الجمعوي التازي تنظيم مهرجان شبابي حافل بتعاون مع جهة فاس مكناس، وقد وقع الاختيار على المنسقية لتوفر العديد من العناصر أبرزها النزاهة والمصداقية،  وذلك أيام : 17 – 18 – 19 غشت 2017 ببعض الفضاءات العمومية ومنها حديقة 20 غشت، ومن شأن هذا المهرجان في حلقته الأولى أن يجدد التواصل بين الشباب وبعض الأصوات المعبرة عنه سواء من خلال الإيقاعات المحلية أو المغاربية او العربية والدولية على حد سواء، باختلاف وتنوع الأنغام والوسائل الموسيقية ومرجعياتها الفنية والإنسانية…وأيضا أن يرفع من قيمة البعد الترفيهي ويحصنه ويوجهه بشكل سليم ضد كل أشكال الانحراف .
من المقرر أن يحتضن هذا المهرجان أصواتا فنية تتفاعل مع أذواق الشباب المغربي وميولاته، وذلك بهدف خلق أجواء المتعة والترفيه والتسلية الراقية ، وسيتضمن البرنامج كرنفالا حافلا له بعد فني وإيقاعي متنوع يجوب شوارع المدينة العتيقة وبعض ميادين تازة الجديدة، لإضفاء معالم الاحتفال والفرح وتجاوزمظاهر الاحتقان النفسي والاجتماعي، وخاصة لدى الشباب التازي، وإذا كانت الحلقة الاولى من هذا المهرجات تحتفي بموسيقى الشباب، لما لها من أهمية في نسقه الثقافي والقيمي، فإن الحلقات المقبلة ستهم تيمات أخرى كالموسيقى الشعبية والصوفية وجوانب من الرأسمال الرمزي للمدينة والمنطقة ككل.
نأمل أن يتفاعل الشباب التازي مع ما اقترحنا عليه في المنسقية، بشراكة مع المؤسسات المنتخبة مشكورة وعلى رأسها مجلس جهة فاس مكناس، مع إمكانية تهييء مطبوع بالمناسبة يعرف بالتجارب الفنية والموسيقية المعنية علما بأن استمرار المهرجان وفعاليته رهينان بالنقد البناء والتوجيه السليم لتجاوز الأعطاب التي قد تعتري عملنا وتثمين الإيجابيات المتعددة وهي التي سنراكمها حتما بحول الله متمنين أيضا تعاون جميع الغيورين والجهات المسؤولة معينة ومنتخبة . عبد الإلاه بسكمار 
 

عن Azziz_Bakouch

عزيز باكوش
2. مكلف بالإعلام والاتصال بالأكاديمية الجهوية للتربيةوالتكوين بجهة فاس بولمان
3. كاتب مهتم بشؤون الإعلام في مختلف تجلياته
4. مراسل معتمد لجريدة الاتحاد الاشتراكي المغربية
5. مدير موقع فاس اليوم الالكتروني fes-today. com

شاهد أيضاً

السينما التربوية حاضرة في اليوم الوطني للسجين بالسجن المحلي بصفرو

           السينما التربوية حاضرة في اليوم الوطني للسجين بالسجن المحلي بصفرو عزيز باكوش **   شهد …